منتدي اتباع المصطفى
اهلا بكم في منتدى اتباع المصطفى الداعم لبرنامج قمر المسلم اتمنى ان تستمتعوا معنا في منتدى المتواضع حاول ان تسجل في المنتدى وتستفيد وتفيد اخوانك شرفنا مروركم

اخبكم / محمد شعبان صبري مدير الموقع


اتباع المصطفى..ضرارالعبيدي ..والمديرالعام محمد شعبان صبري
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ماهو الاسلام

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ضرارالعبيدي
المراقب العام
المراقب العام


عدد الرسائل : 398
العمر : 50
الموقع : https://www.facebook.com/DHERARALOBAIDIi
العمل/الترفيه : اعمال حره
عدد مساهمات الاعضاء :
50 / 10050 / 100

كيف تعرفت علينا : دعوة عضو
تاريخ التسجيل : 15/12/2008

مُساهمةموضوع: ماهو الاسلام   الجمعة ديسمبر 25, 2009 5:34 pm

يسمى العهد قبل الاسلام جاهليه. وليست الجاهليه؟كما يتبادر الى الاذهن _هي ماضد العلم؟
ولكنها تطلق على السفاهة والكبرياء الذي لااصل يستند اليه.والغضب المشتد الذي يخرج
صاحبه عن ادميته الانسان من هد وئه الى غضبه وان في المرْ روح الجاهليه أي فيه
الانفة التي لامبررلها ..والثوره التي لاسبب لها ولذى فان الجاهليه اول ماتتميز به المفاخر
في الانساب والجاه وكثيرة اوصاف الحروب التي كانت تشنها القبائل والغزوات التي كانت
دائما موضع تفكير رجالهم فالحرب والسلب والنهب والاغاره والضرب والكر .كل ذلك كانت
من شيمة الجاهليهوكانت المراة في الجاهليه تحتطب وترعى الغنم وتزرع وتحصد وهي اقرب
في عقلهاالى الرجل ولكنها لاتشغل مكانه في الحرب ..فانحطت لذلك منزلة المراه عن الرجل
الاسلام.اذن هوضد الجاهليهفي كلما في الجاهليه ...فالاسلام هدو النفس والتواضع والاعتماد
على الله مع العمل والمساواة بين الناس مساواة تامه في الحقوق والواجبات
والاسلام هوالدعوه الى السلام والمحبه ..لايدعو الى القسوة..ولم يشعل الحربا
(وعبادالرحمن الذين يمشون على الارض هونا واذا خاطبهم الجاهلون قالوا سلاما)سورة الفرقان.63.
(ومن أحسن قولاممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين)سورة فصلت33
(ولاتجادلو أهل الكتاب الا بالتي هي احسن)سورت العنكبوت46
وفي الحديث عن سيدنا رسوالله محمدصلى الله عليه وسلم
(المسلم من سلم الناس من لسانه ويده)وعليه فالمسلم لايعتدي على احد لابالقول ولابالفعل
فهوليس سبابا ولاشتاما ولامعتديا ولااثما...ويامر الاسلام بالعدل والبر بكل قريب وينهي عن
كل منكر اوفاحشه ويحرم البغي ونص الايه 90 من سورة النحل
(ان الله يامر بالعدل والاحسان وايتا ذي القربى وينهي عن الفحشاء والمنكر والبغي يعظكم لعلكم تذكرون)
والاسلام كذلك هوان يسلم الانسان امره لله طوعا واختيارا تسليما تاما.
(وانيبوالى ربكم واسلموا له)سورة الزمرد54(فقل أسلمت وجهي لله)سورة عمران20
وفي سيرة ابن هشام أوضح جعفر بن ابي طالب الفرق بين الاسلام والجاهليه في حديث للنجاشي وقد هاجر اليه فقال (كنا قوما أهل جاهليه .نعبد الاصنام .وناكل الميته.وناتي الفواحش.ونقطع الارحام .ونسي الجوار.وياكل القوي منا الضعيف.فكنا على ذلك حتى بعث الله
الينا رسولا منا نعرفه نسبه وصدقه وامانته وعفافه .قد دعانا الى الله لتوحيده ولنعبده ونخلع ماكنا نعبد نحن وابناونا من دونه من الحجاره والاوثان وامرنا بصدق الحديث وادا الامانه وصلة الرحم وحسن الجوار (والكف)عن المحارم والدماء ونهانا عن الفواحش وقول الزور .واكل مال اليتيم وقذف المحصنه .وامرنا ان نعبد الله ولانشرك به شياء .وامرنا بالصلاة والزكاة والصيام فصدقنا وامنا به فعد علينا قومنا فعذوبنا وفتنونا عن دينا ليردونا الى عبادة الاوثان .وان نستحل ماكنا نستحل من الخبائث فلما قهرونا وظلمونا وضيقوا علينا وحالوا بينناوبين ديننا خرجنا الى بلادكم ...(ويقول الاستاذا جولدزيهر..ان الاسلام رسم للحياة مثلا اعلى .غير المثل الاعلى للحياة في الجاهليه .وهذا المثلان لايتشابهان وكثير مايتناقضان فالشجاعه الشخصيه والشهامه التي لاحد لها.والكرم الى حدالاسراف,والاخلاص التام للقبيله ,والقسوة في الانتقام والاخذ بالثار ممن اعتدى عليه اوعلى قريب له اوعلى قبيلتهبقول اوبفعل هي اصول قبليه عندالعرب الوثنين في الجاهليها ما في الاسلام فالخضوع لله وحده والانقياد لاومر الدين والقناعه وعدم التفاخر والتباهي وتجنب الكبر العظمه هي المثل الاعلى للانسان في الحياة وتعاليم الاسلام تنقسم الى قسمين :عقائد .واعمال ...اما العقائد فاولاها الاعتقاد بالله الواحد الذي ليس كمثله شي ...فهولم يلد ولم يولد..وتعالى عن الشبه..تفرد للذات والصفات..فليس له كفو احد(قل هوالله احد.اتلله والصمد.لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوا احد)سورة الاخلاص
والاعتقادبسابق الانبياء والرسل والكتب السماويه بدون تفريق بينهم فكلهم رسل الله دعوا الى التوحيده وعبادته والعمل الصالح (امن الرسول بما انزل له من ربه والمومنون كل امن بالله وملائكته وكتبه ورسله لانفرق بين احدمن رسله وقالوسمعنا واطعنا غفرانك ربنا واليك المصير)سورة البقره285 والاعتقادباليوم الاخر والبعث والجزاء ..عقابات..وثوابا..ذلك اليوم الذي فيه تبيض وجوه المحسنين وتسودوجوه الظالمين(((يوم تبض وجوه وتسودوجوه فاما الذين اسودت وجوههماكفرتم بعد ايمانكم فذوقوا العذاب بما كنتم تكفرون واما الذين ابيضت وجوههم ففي رحمة الله هم فيها خالدون)))سورة ال عمران106.107 واما الاعمال فقدشرعت لخير الفرد ولمصلحة الجماعه وعمار الدنيا وحسن ثواب الاخره وقد وضح العلم الحديث بعض الحكم التي هدف الاسلام اليها بالاعمال التي اوجبها..كا الصلاة والصيام .والزكاة.والحج. واقداوجب الاسلام امور ونهى عن اخرى وماذلك الا لافشاء السلام واشاعة المحبه واقامة العدل وتخلق الناس بالخلق الحسن ((((واعبدوالله ولاتشركوبه شيئاوبالوالدين احسانا وبذي القربى واليتامى والمساكين والجار ذي القربى والجار الجنب والصاحب بالجنب وابن السبيل وماملكت أيمانكم ان الله لايحب من كان مختالا فخوارا)))))سورةالنساء36 (((لاخير في كثير من نجواهم الامن أمر بصدقه أومعروف أاصلاح بين الناس ومن يفعل ذلك ابتغاء مرضات الله فسوف نوتيه اجرا عظيما))) سورة النساء144(((خذوالعفو وأمر بالعرف وأعرض عن الجاهلين))))سورة الاعراف199 والحمدلله رب العالمين (انه الاسلام)ضرارالعبيدي
Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ماهو الاسلام
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي اتباع المصطفى :: المنتدي الاسلامي :: 
المنتدى الاسلامي
 :: الدروس والمحاضرات والخطب المكتوبة
-
انتقل الى: